عرس “داعشي” جماعي لرفع معنويات المقاتلين!

27

أقام تنظيم داعش أمس في محافظة الحسكة عرس جماعي لعدد من مقاتليه في سبيل رفع المعنويات، في ظل الخسائر التي يتلقاها في سوريا والعراق.
وأكّد مركز أخبار الحسكة على أن العرس الجماعي لعناصر التنظيم أقيم في مدينة “المركدة” الواقعة جنوب محافظة الحسكة “أو ما يسميها تنظيم داعش ولاية البركة”، وأشار المركز إلى أن العرس أقيم لعشر عناصر، جميعهم مهاجرين عرب.
وضمن هذا السياق قال ناشطون مدنيون في المحافظة، إن قيادة التنظيم تحاول جاهدة إرضاء العناصر، خاصة الأجانب منهم “أو كما يطلق عليهم التنظيم المهاجرين”، بمختلف الطرق، وآخرها العرس الجماعي الذي حدث في المركدة.
هذا وأضاف ناشطون، إن محاولة الإرضاء والاستمالة لـ”المهاجرين” التي شهدتها مناطق سيطرة تنظيم داعش مؤخراً، تأتي بعد الخسائر التي مني بها داعش على جبهات الجيش الحر في ريف حلب الشمالي، وعلى جبهات الموصل في العراق من قبل الجيش العراقي.
وبعد محاولة عددا كبيرا من “المهاجرين” الهرب من المعارك والمنطقة بشكل كامل، وسط خلافات حادة بين عناصر التنظيم وقياداته.

المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية: خاص (الحسكة)

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...