النظام وحلفاؤه يصعدون من هجماتهم على دمشق وريفها

35

تستمر قوات النظام وميليشيا حزب الله الإرهابي وميليشيات طائفية تمولها إيران باستهداف أحياء دمشق وريفها المحررة منذ أكثر من شهر، عبر الطيران الحربي والقذائف الصاروخية والمدفعية، وسط محاولات اقتحام مستمرة.

وقال ناشطون من العاصمة دمشق، أن الطيران الحربي التابع للنظام يستهدف بشكل مستمر منذ 40 يوماً أحياء القابون وتشرين وبرزة بعشرات الغارات يومياً، مضيفين أن القصف الجوي يترافق مع استهداف مستمر طوال اليوم بعشرات الصواريخ من طراز “فيل” وبخراطيم متفجرة، بالإضافة للقصف المدفعي الذي وصفوه بـ “المعتاد”.

كما شنت قوات النظام وروسيا غارات على مدن وبلدات الغوطة الشرقية بريف دمشق، واستهدفت الأحياء السكنية بالطيران الحربي وبقذائف المدفعية والصواريخ.

وأكد مصدر من المكتب الطبي الموحد في الغوطة الشرقية، أن شخصان استشهدا، جراء القصف من الطيران الحربي الذي يعتقد أنه تابع للنظام، استهدف وسط مدينة دوما، موضحاً أن القصف يأتي وسط قصف مدفعي وصاروخي مستمر، ماتسبب بوقوع عشرات الجرحى بينهم نساء وأطفال تم إسعافهم للنقاط الطبية في المدينة، كما تسبب القصف بدمار في الأبنية السكنية.

وقال ناشطون من الغوطة الشرقية بريف دمشق، أن طائرات حربية روسية وطائرات تابعة للنظام، استهدفت اليوم صباحاً، بعدة غارات بلدات حوش الصالحية والنشابية وأوتايا وتل النشابية في منطقة المرج، ماتسبب بوقوع جرحى بين المدنيين، كما استهدفت مدفعية النظام مدن عربين و كفربطنا وجسرين وأوتايا وحوش الصالحية.

المصدر: الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...