غارات التحالف تقتل المزيد من المدنيين وقسد تتسلم دفعة جديدة من الدعم العسكري

87

قتل طيران التحالف الدولي عدد من المدنيين في الرقة في مناطق سيطرة داعش بذريعة محاربة الإرهاب والقضاء على تنظيم داعش.

حيث قتل ما يقارب 15 شخص وجرح آخرين في قرية بئر الهشم شمال الرقة، وذلك بعد استهداف الغارات منازل المدنيين في القرية، وهناك حالات خطيرة بين الجرحى مما يجعل عدد القتلى أمر قابل للارتفاع في ظل ظروف طبيّة صعبة تعيشها القرية وعموم مدينة الرقة، حيث هناك نقص في عدد الأطباء والمشافي المختصة.

فيما قتل أربعة أشخاص نتيجة استهداف طيران التحالف الدولي قرية شنينة شمال الرقة بعدة غارات.

كما تعرض ثلاثة مدنيين لإطلاق نار من قبل طائرة للتحالف أثناء ركوبهم دراجة نارية في قرية الكنو بريف الرقة الغربي مما أدى لمصرعهم على الفور.

وقتل شخصان آخران بقصف للتحالف الدولي على قرية حمرة بلاسم بريف الرقة.

إلى ذلك قتل طفل في بلدة الكالطة شمال الرقة جراء انفجار لغم أرضي داخل منزلهم، وسط استياء من الأهالي في البلدة نتيجة تقاعس قوات قسد عن إزالة الألغام داخل المنازل إلا بعد دفع مبالغ مالية كبيرة لا طاقة للأهالي بدفعها.

في موضوع آخر تسلمت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” في ريف الرقة الشمالي دفعة جديدة من الأسلحة والعربات العسكرية المتطورة، سلمت لهم من طائرات أمريكية في إطار دعم التحالف الدولي لقوات قسد، وسط اعتراض من تركيا التي تصنف قسد وحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي كذراع لحزب العمال الكردستاني والذي تصنفه تركيا كمنظمة إرهابية، وذلك رغم التطمينات الأمريكية لتركيا بخصوص ذلك الدعم.

وشملت الأسلحة التي تناقلتها مواقع إخبارية عديدة عربات مدرعة مضادة للألغام وناقلات جند وأسلحة خفيفة متطورة.

عرب الفراتي
خاص – المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...