قوات النظام تخرق الهدنة والجيش الحر يرد بقصف في ريف اللاذقية

53

قصفت قوات النظام المناطق المدنية الآمنة المشمولة ضمن مناطق تخفيف التصعيد العسكرية ضمن مقررات اجتماعات الآستانة الاخيرة حيث ان القصف استهدف قرى وخطوط الاشتباكات في ريف اللاذقية وريف إدلب الغربي في ساعات الليل المتأخرة كلا من (تلة الخضر -برزة -تلة السريتيل -الكبينة -تردين وبعض النقاط العسكرية في جبل التركمان ) بالإضافة إلى تسيير طائرات استطلاع عسكرية روسية في الأجواء بشكل مكثف فوق تلك النقاط.

ابو صبحي 020 أحد المراصد المتواجدة في ريف اللاذقية يقول لـ RFS “:رصدنا اثناء التنصت على اتصالات النظام بعض التحركات العسكرية والأوامر لقوات المدفعية ضمن النظام بقصف نقاط في وقت متأخر من الليل، مما تسبب بخلق نوع من الارتباك وخرق النظام للهدنة المزعومة

وأضاف “أبو صبحي”عمليات النظام المستمرة برصد المناطق المحررة، من جبل شلف المنطقة المرتفعة استراتيجيا والتي تسيطر عليها قوات النظام خلال العام الماضي بعد انسحاب قوات الجيش الحر وقوات إسلامية ضمن معارك اليرموك في السنة الماضية،
يقول : حددنا مكان إطلاق القذائف المدفعية والصاروخية حيث ان القصف جاء من كل ( تلة غزالة وتل كدان اللتان تقعان غرب قمة النبي يونس في ريف اللاذقية الشمالي و تلة المختار غرب بلدة كنسبا في ريف اللاذقية الشمالي.

وأضاف أبو صبحي ابلغنا قادة الفصائل العسكرية بتلك الخروقات التي حصلت في المنطقة، ليرد الحر على تلك الخروقات.

وحول رد الجيش الحر قال “أبو محمد علي” أحد رماة المدفعية في الجيش الحر لمراسل RFS: استهدفنا قوات النظام في ساعات الليل الماضية بعدد من القذائف، وذلك رداً عليها لقصفها القرى الآمنة والمدنيين وخطوط الاشتباك التي تقع ضمن الهدنة المزعومة.

كما قصفنا مراصد النظام التي أطلقت القذائف نحو المدنيين بدقة دون أي استهداف آخر لأي نقاط عسكرية أخرى، فيما رد النظام بقصفه علينا
وأصبح القصف متبادل بيننا لأكثر من ساعة كاملة.

اما عن طائرات الاستطلاع وأعمالها لم تهدأ الطائرات من التحليق منها بارتفاع منخفض ومنها مرتفع أطلقتها قوات النظام وروسيا لاستكشاف مكان القصف من قبلنا في محاولة معرفتها مكان إطلاق القذائف وتحليلها في مناطق (بداما-الكندة -الكبينة -التفاحية -الصفيات -وقرى الحدود السورية التركية )

يذكر أن أرياف حلب وإدلب وحماة وحمص وبعض من أجزاء دمشق و السويداء ضمن المناطق التي حددتها الدول باتفاق الآستانة ” تخفيف التصعيد.

فادي محمد
المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية – ريف اللاذقية

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...