شهيد وجرحى في خرق لاتفاق خفض التوتر من روسيا “الضامنة” والأسد بدرعا

خاص - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

87

تكثف قوات الأسد وروسيا قصفها الأحياء التي يسيطر عليها الجيش السوري الحر في درعا البلد، مخلفة عددا من الشهداء والجرحى المدنيين.

حيث وثق مراسل المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية في مدينة درعا، استهداف طائرات روسيا، والتي تعد من الدول الضامنة لخفض التوتر الذي شمل محافظة درعا، أحياء درعا البلد بـ 5 غارات جوية، كما ألقت مروحيات الأسد الحربية 8 براميل متفجرة على الأحياء السكنية، في حين سقط 7 صواريخ أرض أرض نوع فيل أطلقتها قوات الأسد وميليشياته في مدينة درعا.

وأكد مراسلنا في درعا، علي سقوط شهيد مدني و إصابة 6 أخرين في القصف العنيف الذي يطال أحياء درعا البلد.

يشار إلى أن قوات الأسد والميليشيات التابعة لها تحاول التقدم في الحي المنشية لاستعادة النقاط التي خسرتها لصالح الجيش السوري الحر في الأسابيع الأخيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...