16 قتيلا ودبابتين خسائر الأسد على جبهات الغوطة الشرقية

خاص - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

131

تصدى جيش الإسلام لمحاولة قوات الأسد والميليشيات الداعمة لها التقدم على جبهة بيت نايم في الغوطة الشرقية كما تمكن الجيش السوري الحر صباح اليوم الأربعاء، من قنص ضابط تابع لقوات الأسد في محيط منطقة العباسيين بحي جوبر شرق العاصمة السورية دمشق.

وقصفت قوات النظام بصواريخ شديدة الانفجار، المباني السكنية في حي التضامن جنوب دمشق، أسفرت عن إصابة عدد من المدنيين بجروح خطيرة.

وقال مصدر عسكري في الجيش الحر” إن اشتباكات عنيفة جرت صباح اليوم، بين الجيش الحر من جهة وقوات النظام وميليشيا حزب الله اللبناني من جهة أخرى، في محيط بلدتا بيت نايم والمحمدية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، تمكنت خلالها الفصائل العسكرية من إعطاب دبابتين لقوات النظام على جبهة بيت نايم، إثر استهدافهما بمدفع مضاد للدروع، فضلاً عن مقتل 16 عنصرا للنظام من عناصرهم خلال تصدي الحر لمحاولات تقدمهم في تلك المنطقة.

وتزامنت الاشتباكات مع قيام قوات النظام باستهداف بلدتي بيت نايم والمحمدية بصواريخ أرض-أرض، تسببت بدمار واسع في ممتلكات المدنيين، دون ورود أنباء عن قتلى.
بينما قصفت الطائرات المروحية التابعة لنظام الأسد مزرعة بيت جن في ريف دمشق، بأربعة براميل متفجرة، مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص بجروح طفيفة.

في السياق، دارت اشتباكات مماثلة بين الجيش الحر وقوات النظام في كتيبة الكرتون الواقعة في حتيتة الجرش بريف دمشق، أصيب على إثرها العشرات من مقاتلي قوات النظام والميليشيات الموالية لها.
يشار أن قوات النظام وميليشيا حزب الله تحاول وبشكل مستمر التقدم على جبهة بيت نايم في الغوطة الشرقية، وخسرت عشرات المقاتلين والمدرعات العسكرية خلال المعارك مع الجيش الحر في المنطقة، رغم أن المنطقة تدخل ضمن اتفاق مناطق تخفيف التصعيد، الذي يقضي بوقف إطلاق النار في مناطق مختلفة من (حلب، حماة، إدلب، اللاذقية، درعا، حمص، وريف دمشق).

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...