الجيش الحر يتصدى لقوات الأسد وميليشياته في الغوطة الشرقية

خاص - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

65

تصدت فصائل الجيش الحر صباح اليوم الجمعة، لمحاولة تقدم قوات النظام وميليشيا حزب الله اللبناني، على جبهة بيت نايم في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق.

وتمكنت الفصائل العسكرية من تدمير آلية عسكرية لقوات النظام، وقتل وجرح أكثر من خمسة عناصر على تلك الجبهة.

وجددت قوات النظام وميليشياته، استهدافها بلدة المحمدية، بالأسطوانات المتفجرة، بينما قصفت بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ، الأحياء السكنية في بلدة الأشعري بريف دمشق الشرقي، أسفرت عن أضرار مادية كبيرة في ممتلكات المدنيين.

كما تعرضت المباني السكنية في مدينة حرستا بالغوطة الشرقية، للقصف بالرشاشات الثقيلة، مما أدى إلى احتراق عدد من منازل المدنيين، وإصابة شخص بجروح طفيفة.

في حين خرجت أهالي الغوطة الشرقية في عدة مظاهرات غاضبة، توجهت إلى مدينة جسرين، للتأكيد والمطالبة بضرورة وقف القتال الداخلي بين فصائل الجيش الحر في المنطقة.

يذكر أن ريف دمشق يدخل ضمن اتفاق وقف إطلاق النار في مناطق تخفيف التوتر الذي أعلنت عنها روسيا وتركيا خلال محادثات أستانة الأخيرة.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...