قذائف النظام توقع شهيداً في جسر الشغور.. ومجهولون يطاردون العسكريين بالعبوات الناسفة في إدلب

ياسين الأخرس - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

74

جددت قوات الأسد المتمركزة في ريف حماة قصفها على أماكن في مدينة جسر الشغور بريف إدلب ما أدى لوقوع شهيد وأضرار مادية بالغة في المكان، في حين استأنف مجهولون هجماتهم بالعبوات الناسفة ولا سيما التي تطال العسكريين بالدرجة الأولى في إدلب.

وقال مراسل المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية إن شاباً استشهد على مفرق الصفيات في ريف مدينة جسر الشغور نتيجة قصف مدفعي تعرضت له المنطقة مصدره قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين بسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي، وذلك في خرق جديد لاتفاقية وقف إطلاق النار في مناطق تخفيف التصعيد.

عبوات ناسفة تدوي مجدداً في إدلب

كذلك أصيب عدد من المقاتلين (لم تعرف هويتهم) بجروح يوم أمس الأربعاء نتيجة استهدافهم بعبوة ناسفة بالقرب من دوار البيطرة وسط محافظة إدلب، وتبين أن السيارة من نوع “فان” وأصيب كل من بداخلها وتم إسعافهم إلى النقاط الطبية.

حملات خدمية للمواطنين

قام المجلس المحلي وبمساعدة عناصر من الدفاع المدني في بلدة الهبيط بريف إدلب بإصلاح وتأهيل خطوط المياه، بهدف توصيلها إلى المواطنين، فيما قام المكتب الخدمي التابع للمجلس المحلي في مدينة معرة النعمان بريف إدلب بمتابعة تنفيذ حملة ترحيل الركام والنفايات وتنظيف الشوارع الرئيسية في المدينة.

من جهة أخرى نشب حريق ضخم في سيارة لأحد المدنيين وسط مدينة كفرنبل بريف إدلب، وعلى الفور توجهت مجموعة مختصة من الدفاع المدني وعملت على إخماد الحريق والسيطرة عليه مع أضرار مادية فقط في السيارة دون إصابات تذكر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...