رئيس لجنة تحقيق الكيماوي: 20 جهة قدمت معلومات بشأن استخدام السلاح الكيماوي بسوريا

وكالات - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

30

قدم رئيس لجنة التحقيق في استعمال الكيماوي بسوريا “إدموند موليت”، أمس ، تقريرا لمجلس الأمن عن سير عمل اللجنة على أن يعرض التقرير النهائي في منتصف تشرين أول القادم.

وقال “مولت” في تصريحات صحفية، إن هناك نحو 20 جهة قدمت معلومات للجنة بشأن استعمال السلاح الكيماوي في سوريا.

ورفض المسؤول الأممي تحديد عدد أو أسماء تلك الدول، وقال: “نحن نتلقى رسائل من كل مكان تقريبا، وعدد تلك الدول التي تبعث برسائلها إلينا يتراوح بين دولة واحدة و20 دولة”

وتوقع “موليت” أن يتمكن المحققون الأمميون من التوصل للجهات المتورطة في الهجوم الكيماوي على “خان شيخون” بحلول منتصف شهر تشرين اول المقبل، مؤكدا بأن لديهم خبراء يستطيعون التوصل إلى الحقيقة بمهنية كاملة، وطالب في الوقت ذاته جميع الأطراف بالسماح لهم بتأدية عملهم داخل سوريا.

وتعمل لجنة التحقيق في ملابسات الهجوم الكيميائي على مدينة خان شيخون بريف إدلب والذي وقع في 4 نيسان الماضي، وأدى إلى سقوط نحو 100 شهيد معظمهم من الأطفال.

وأعلنت عدة اجهزة مخابرات أوروبية من بينها الفرنسية، بأن نظام الأسد هو المسؤول عن الهجوم الكيماوي على خان شيخون، كما أن جميع التقارير الدولية المستقلة أكدت بأن الغاز المستعمل في الهجوم لا يملكه أحد في سوريا، سوى نظام الأسد.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...