بعد كيماوي خان شيخون.. عقوبات أوروبية جديدة على رموز من نظام الأسد

 وكالات - المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

36

كشفت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية عن اعتزام وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي فرض عقوبات ضد 16 من باحثين في مراكز البحوث العلمية وعسكريين تابعين لنظام الأسد على خلفية استخدام السلاح الكيميائي.
وقالت الصحيفة نقلًا عن مصادر أوروبية: إن “هذه الخطوة ستكون مماثلة لقرار الولايات المتحدة، التي فرضت في نهاية نيسان/أبريل الماضي، عقوبات ضد 271 موظفًا في مركز البحوث والدراسات العلمية السوري، متهمة إياهم بتطوير أسلحة كيميائية” وأضافت: “العقوبات الأوروبية ستشمل علماء يعملون في المركز المذكور، وسيتم نشر القائمة بأسماء الأشخاص الذين ستفرض ضدهم العقوبات رسميًّا يوم غد الثلاثاء. يذكر أن المراقبين والمفتشين الدوليين المختصين بالأسلحة الكيماوية، عثروا على أدلة “لا تقبل الجدل” وفق قولهم حول استخدام غاز السارين أو مادة مماثلة في الهجوم الكيماوي على خان شيخون، والذي أسفر عن استشهاد ما يزيد عن90 مدنياً.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

جاري التحميل...