الرئيسية / الاخبار / إقامة صلاة الجمعة في الوعر لأول مرة من أشهر وقصف لقوات النظام على ريف حمص قبل الهدنة بدقائق

إقامة صلاة الجمعة في الوعر لأول مرة من أشهر وقصف لقوات النظام على ريف حمص قبل الهدنة بدقائق

دخل وقف إطلاق في سوريا حيّز التنفيذ بعد اتفاقية بين روسيا وتركيا وموافقة فصائل الجيش الحر عليها وهذا ما ألقى ظلاله على الوضع في مدينة حمص وريفها حيث أقيمت اليوم صلاة الجمعة في حي الوعر المحاصر بعد أشهر طويلة من إلغائها حرصاً على حياة المدنيين ومنعاً للتجمعات واستهدافها من قبل قوات الأسد.

هذا وقد دارت اشتباكات متقطعة أمس الخميس بين الجيش الحر وقوات الأسد المتمركزة في قرية جبورين الموالية بالرشاشات المتوسطة والثقيلة وسط قصف مدفعي يستهدف بلدة الغنطو بريف حمص الشمالي.

من جهة أخرى استهدفت قوات الأسد قرية السعن بريف حمص الشمالي براجمات الصواريخ من قبل قوات النظام المتمركزة في كتيبة المشرفة الموالية، كما تم استهداف المزارع الغربية لمدينة تلبيسة بقذائف الهاون وراجمات الصواريخ من قبل قوات الأسد في قرية اكراد الداسنية الموالية.

وفي نفس السياق تعرضت مدينة تلبيسة وقرية أم شرشوح أول أمس الأربعاء لقصف براجمات الصواريخ والدبابات من قبل قوات الأسد والتي استهدفت الجبهة الغربية من تلبيسة.

يأتي هذا في ظل تواصل تدهور الأوضاع الإنسانية داخل حي الوعر المحاصر، آخر معاقل الثورة في مدينة حمص، والذي يضم نحو 75 ألف مدني، بالتزامن مع تواصل المفاوضات بين لجنة المفاوضات التي تمثل الحي وقوات النظام منذ أشهر، دون أي اتفاق.

ثائر الطحلي
خاص – المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

شاهد أيضاً

ترامب

ترامب يُجدد عزمه على إنشاء مناطق آمنة في سوريا

جدّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب عزمه على إنشاء مناطق آمنة في سوريا، وذل لمن “تدفق …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *