الرئيسية / محافظات / الرقة / آثار الجزيرة السورية في خطر وسط ضعف رقابة الإدارة الذاتية الكردية

آثار الجزيرة السورية في خطر وسط ضعف رقابة الإدارة الذاتية الكردية

الآثار

تشهد مناطق الإدارة الذاتية استمرار عمليات تهريب الآثار من قبل مهربي الآثار، وفي هذا السياق أعلنت قوات الأسايش في الدرباسية عن تمكنها من اعتقال شخص حاول تهريب بعض اللقى الأثرية الخاصة بالمنطقة.

ويبدو ان العقوبات الخفيفة على مرتكبي جرم الاتجار بالآثار والفلتان الأمني في مناطق الغدارة الذاتية، يغري مهربي الآثار بمحاولة جني الأموال من خلال بيع بعض القطع الأثرية وتهريبها لخارج سوريا عن طريق تركيا او العراق، أو حتى عن طريق مهربين مرتبطين بالنظام السوري والذي أفرغ سوريا من إرثها الحضاري بعد نهبه لمعظم المناطق الأثرية في سوريا.

وفي كثرة عمليات تهريب الأثار قال المدير العام للآثار والسياحة في مقاطعة الجزيرة التابعة للإدارة الذاتية “عامر أحمد” أنهم قاموا بتعديل قانون الأثار، حيث شمل التعديل سبعة مواد من الفصل الخامس وهي المواد الخاصة بالعقوبات.

حيث شمل التعديل رفع الغرامات المالية لتصل إلى خمسة ملايين ليرة سورية احياناً، إضافة للحبس بمدة قد تصل إلى سنتين.

ومن المعلوم أن تجارة الآثار تدر أرباحاً تقدر بعشرات آلاف الدولارات على المهربين، الأمر الذي يجعل الغرامات المالية ومدة الحبس لا تتناسب مع المكاسب الكبيرة المحتملة للمهربين من عملية التهريب، خصوصاً مع تدني قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الذي يعتبر العملة المتداولة في التهريب.

عرب الفراتي – الرقة
خاص – المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

شاهد أيضاً

قسد على مشارف سد الفرات بعد سيطرتها على سويدية كبيرة.. وطيران التحالف يكثّف غاراته على الطبقة

أصبحت قوات سوريا الديمقراطية ووحدات الحماية الكردية على مشارف مدينة الطبقة 8 كم وعلى بعد …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *